إعــتــراف:

لا أسـتـــطيــعُ العـيـشَ دون جــرعــاتٍ مــفــرطــةٍ من الــكــــــافــــيـــيـــن ..
أقــاومُ بــها الــنومـــ , وأضمن بها ألا أغصَّ فيما أكتب..

الاثنين، 31 مايو، 2010

مرتجلة ..


أرفع لكم القبعة ..... وأردد لكم نخب شرابي/قهوتي
وأكتب لكم إهداءً في مدخل كتبي/كلها

ورغم ذلك .. لن تعلموا صدى ما تكتبون ... في قلب/فكري
ومقدار "سُـكْـرِي"... بقراءتكم ...

"فهل رأى الكلامُ سُـكارى .... مثلنا..؟ "

ليست هناك تعليقات: