إعــتــراف:

لا أسـتـــطيــعُ العـيـشَ دون جــرعــاتٍ مــفــرطــةٍ من الــكــــــافــــيـــيـــن ..
أقــاومُ بــها الــنومـــ , وأضمن بها ألا أغصَّ فيما أكتب..

الثلاثاء، 11 مايو، 2010

( ...


إحدى أساطير الخلود ..كنت حفظتها /سرَّاً .. تحت سريرتي
أسكنتها صندوقاً قديماً .. يقال له البطين
فأثرت/أنت غبارها .. وكسرت أقفالها .. وفي يمينك المفتاح ..
.. ضاق صدري ..
وضاق بي النَّـفَـس .. بل وحتى عصفور القفص
تخبط في أنحائه .. وكاد يخرج من نواحيه

ليست هناك تعليقات: