إعــتــراف:

لا أسـتـــطيــعُ العـيـشَ دون جــرعــاتٍ مــفــرطــةٍ من الــكــــــافــــيـــيـــن ..
أقــاومُ بــها الــنومـــ , وأضمن بها ألا أغصَّ فيما أكتب..

الأحد، 10 أكتوبر، 2010

المنتهى .. .


المنتهى ...
ذات يومٍ ... ذات ساعه ... ذات حاله ..
يستحيل الصمتُ دمعاً للفؤاد ..
تقتاتُ منه روحٌ حائرهـ , على شفيرِ الموت , فتحيا ..
يروي ضمأها ...
يُشبعها ..
يُشفي جراحاً ثائرهـ ...
فأكون أنا .. ومني تكون هي ..
وبــكوني وحيداً ... تعيساً
يكون الحب.. ويكون المنتهى
..

هناك 3 تعليقات:

سحابهـ يقول...

مرحباً ،

بداية ، اعترف ، فقط بدل كلمة كافيين بكوب شاي كرك ..و انسبها لي .:)

ذات يوم ، ذات ساعة ..
يستحيل مروري هنا مكوثاً بين هذا الحرف الجميل و المدلول العميق ،..


فأسدل حضوراً ثاني هنا ..
بعدما كان الحضور الأول بالأمس :

Osama يقول...

شكراً لكم أكبر ...
فمروركم يسعدنا

rawand el-nawati يقول...

هو فعلاً منتهى .. جزيل الشكر

رونــد